من أجل أسرة تربوية واعية و فاعلة * ماضاع حق وراءه طالب * من أجل أسرة تربوية واعية و فاعلة * ماضاع حق وراءه طالب * من أجل أسرة تربوية واعية و فاعلة * ماضاع حق وراءه طالب * من أجل أسرة تربوية واعية و فاعلة * ماضاع حق وراءه طالب *

السيد:مصطفى بوساهل

 عدد زوار الموقع

المكتب الولائي

قوانين ومراسيم

الأرشيف الوطني

الأرشيف الولائي

مقالات نقابية

القانون الأساسي

النظام الداخلي

معرض الصـــور

من نحـــن

  المحضر المشترك بين وزارة التربية و الوظيفة العمومية

 

شريط الأخبار
الرئيسية مواقع المكاتب  الولائية خدمـــــات مجانية مواقع صديقة

المكتب  الولائي . قوانين ومراسيم
 
الأرشيف الوطني .الأرشيف الولائي  المكاتب الدائرية . مقالات نقابية   القانون الأساسي . النظام الداخلي
 معرض الصور  

المكتب الوطني . غيليزان . مسيلة . برج بوعريريج . بومرداس .  قالمة . باتنة سكـــيكدة  سوق أهراس . معسكر . أم البواقي  . جيجل .  ميلة . ورقلة . تلمسان  . غرداية

احسب تقاعدك بنفسك لمعرفة رصيدك في ccp لتحويل العملات
لفتح إيميل على Gmail لفتح إيميل على yahoo

التعاضدية الاجتماعية

موقع اللجنة الولائية للخدمات الاجتماعية

 
بيان الأسلاك المشتركة وأعوان الأمن والوقاية

                                           

تصريح صحفي رقم :21 /2014

الجـزائر في :2014/03/02  

    في خطوة إيجابية من وزارة التربية الوطنية بإصدارها لإرسالية  بخصوص تنفيذ التعليمات الواردة في المنشور رقم 104 تحت رقم 447 وت و/ رد  المؤرخة في 01 مارس 2014 المتضمنة تأجيل إجراءات الخصم المنصوص عليها في المنشور المشار إليه أعلاه مراعاة لمصلحة التلاميذ وإبداء لحسن النية في نظرة شاملة  لموظفيها .

وعليه فإن الاتحاد الوطني لعمال التربية والتكوين يدعو كافة الزملاء والزميلات المضربين والمضربات بمختلف أسلاكهم التفاعل الإيجابي التام مع مضمون هذه الإرسالية  والعمل الحثيث  لتعويض الحصص مع توفير كل الأجواء البيداغوجية والتربوية لاستدراك ما فات أبناءنا التلاميذ من دروس جراء الإضراب الأخير ، والاهتمام البالغ بالجوانب النفسية لهم خاصة المقبلون منهم على الامتحانات الرسمية بالتنسيق التام بين الفريق الإداري والتربوي  لضمان تمدرس جيد من أجل تحقيق نتائج جيدة  خلال هذه السنة الدراسية .

المحضر المشترك بين وزارة التربية الوطنية والوظيفة العمومية والاتحاد الوطني لعمال التربية والتكوين.

نشرة إعلامية رقم : 2014/18
 في إطار التفاوض بين نقابتنا " انباف " والمديرية العمة للوظيفة العمومية تحت إشراف معالي الوزير لدى الوزير الأول المكلف بإصلاح الخدمة العمومية، نقدم لجميع زملائنا وزميلاتنا وبكل أمانة ما تم تحقيقه وما لم يتم تحقيقه حاليا ، وما رفع للسيد الوزير الأول للفصل فيه من خلال  المحضرين الأخيرين 11فيفري  و16 فيفري 2014 .   

  بيان المجلس الوطني رقم : 16 / 2014

     تزامنا مع اليوم الوطني للشهيد، استكمل المجلس الوطني للاتحاد الوطني لعمال التربية و التكوين دورته المفتوحة يوم 17 فيفري 2014 بثانوية أحمد زبانة الجزائر العاصمة ، وإذ يتقدم بتحية إجلال و إكبار للأسرة التربوية بمختلف أسلاكها و أطوارها و خصوصا الذين لبوا نداء نقابتهم  و أضربوا تمسكا بمطالبهم المشروعة لأن وزارة التربية لم تف بعهودها.

      إذ نتقدم بالشكر للسيد معالي الوزير الأول على تدخله الإيجابي لتطويق الأزمة و توفير جو الاطمئنان           لاستعادة الثقة المفقودة و هو ما تم في جلسات رسمية يومي 16 و 17 فيفري 2014 بإشراف معالي الوزير لدى الوزير الأول المكلف بإصلاح الخدمة العمومية شخصيا و بحضور المدير العام للوظيفة العمومية       و طاقمه و ممثل عن وزارة التربية الوطنية، حيث كللت بإمضاء محضر اجتماع مشترك بين نقابتنا والمديرية العامة للوظيفة العمومية

     وننوه بكل الخيرين الذين تدخلوا و ساهموا في رأب الصدع كما نشيد  بتفهم الأولياء الحقيقيين لمطالب المربين و نحيي أبنائنا التلاميذ لعدم استجابتهم لدعوات الفتنة ، ونعدهم باستدراك ما يمكن من الدروس لضمان تمدرس حسن و نتائج جيدة.

      إن معلمي التعليم الابتدائي وأساتذة التعليم الأساسي المشتغلين على الرتب الآيلة للزوال ظلما الذين تكونوا بعد 03/06/2012 أوالذين هم قيد التكوين يتطلعون لتدخل السيد رئيس الحكومة لاتخاذ قرار حاسم  في أقرب الآجال لإنصافهم قصد الاستفادة من الرتب المستحدثة رئيسي ومكون على غرار زملائهم ، كما تتطلع الأسلاك المتضررة رفع الظلم عنها وإعادة الحق الضائع لها خاصة الأسلاك المشتركة والعمال المهنيين وأعوان الأمن والوقاية بإلغاء المادة 87 مكرر لتحرير أجورهم .

       إن المجلس الوطني و بروح مسئولة قيّم ما تحقق من مطالب و يعتبر نتائجها  بداية لحل مشكلات القطاع المزمنة التي خلّفها القانون الخاص لأسلاك التربية 12/240 والتي لا تنتهي إلا بتعديله وفق الأجندة الزمنية المحددة في المحضر المشترك وهو يترقب استجابة الوزير الأول لهذا المطلب قصد إزالة أسباب الاضطرابات وم أجل استقرار القطاع كليا .

وبعد مناقشة مستفيضة أشاد المجلس بمجهودات القيادة الوطنية و قرّر:

توقيف الإضراب و العودة إلى العمل يوم
الغد  18 فيفري 2014 ، ويتمسك بمطالبه العالقة

ويدعو كافة أسلاك التربية إلى الوحدة  ورص الصفوف لأن النضال دوام و استمرارية.

ما ضاع حق وراءه طالب